أبيات شعر عتابLoading

حفظ في المفضلة

شعر ذو الرمة – أصلي فما أدري إذا ما ذكرتها

وكنتُ أَرَى من وَجْهِ مَيّةَ لَمحةً

فأَبْرَقُ مَغشيًّا علـيَّ مكانيـا

وأَسمــعُ منــها نَبـأةً فكأنّـما

أَصابَ بها سَهمٌ طَريرٌ فؤاديا

وَأَنصِبُ وَجهي نَحوَ مَكَّةَ بِالضُحى

إِذا كانَ مِن فَرطِ اللَيالي بَدا ليا

أُصلّي فما أدري إذا ما ذكرتُها

أثنتينِ صلّيتُ الضُّحى أم ثمانيا

— ذو الرمة

غيلان بن عُقبة؛ ذو الرُّمّة 117هـ.

 

معاني المفردات

الطّريرُ: ذو المنْظَرِ والرُّواءِ والهيئةِ الحسنةِ

شعر ذو الرمة - أصلي فما أدري إذا ما ذكرتها

ذو الرمة

ذُو الرُمَّة (77 هـ 696م - 117 هـ 735م) هو غيلان بن عقبة بن نهيس بن مسعود العدوي الربابي التميمي، كنيته أبو الحارث وهو من شعراء العصر الأموي، من فحول الطبقة الثانية في عصره.

اقتباسات أخرى للكاتب

زر الذهاب إلى الأعلى