شعر ابن زيدون – ما توبتي بنصوح من محبتكم

كمْ نظرة ٍ لكَ في عيني علمتَ بها،

يَوْمَ الزّيارَة ِ، أنّ القَلبَ قَدْ ذَابَا

قلبٌ يطيلُ مقاماتي لطاعتِكُمْ،

فإنْ أكلّفْهُ عنكُمْ سلوة ً يَابَى

ما تَوبَتي بِنَصوحٍ مِن مَحَبَّتِكُم

لا عَذَّبَ اللَهُ إِلّا عاشِقاً تابا

— ابن زيدون