أبيات شعر عامةLoading

حفظ في المفضلة

بيض غرائر ما هممن بريبة – عروة بن أذينة

بيضٌ غَرَائِر مَا هَمَمْنَ بريبةٍ
كَظِباءِ مَكَّةَ صَيْدُهُنَّ حَرَامُ

يُحْسَبْنَ مِن لينِ الْحَدِيثِ زَوَانِيًا
ويَكُفُّهنّ عَنِ الخَنَا الإِسْلامُ

– عروة بن أذينة

(ظباء مكة) يضرب بها المثل فى الأمن لأنها لا تهاج ولا تصاد؛ لمجاورتها الحرم، فهى ترتع وتلعب آمنة.

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.

اقتباسات أخرى للكاتب

زر الذهاب إلى الأعلى