شعر خليل مطران – فلم تبكون راحلا

فَقَد مَاتَ مِن قَبلِهِ النَّبيِّونَ و مَاتت أُمَمٌ أَهانَ الرَّدَى أَعِزَّاءَهَا وَ صَغَّرَ كُبَرَاءَهَا فَلِمَ تَبكُون رَاحِلًا أَيَّها الرَّاحِلُون ؟… متابعة قراءة شعر خليل مطران – فلم تبكون راحلا

شعر خليل مطران – متفرد بصبابتي

مُتَفَرِّدٌ بصَبَابَتي ، مُتَفَرِّدٌ بكَآبَتي ، مُتَفَرِّدٌ بعَنَائِي شَاكٍ إِلَى البَحْرِ اضْطِرَابَ خَوَاطِرِي ، فَيُجيبُني برِيَاحِهِ الهَوْجَاءِ ثَاوٍ عَلَى صَخْرٍ… متابعة قراءة شعر خليل مطران – متفرد بصبابتي

شعر خليل مطران – شردوا أخيارها بحرا وبرا

شرِّدُوا أَخْيَارَهَا بَحْراً وبَرا واقْتُلوا أَحْرَارهَا حراً فَحرَّا إِنَّما الصَّالِح يَبْقى صَالِحاً اخِرَ الدَّهْرِ ويَبْقى الشَّر شَرًا كَسِروا الأَقْلامَ هَلْ تكْسِيرهَا… متابعة قراءة شعر خليل مطران – شردوا أخيارها بحرا وبرا

شعر خليل مطران – ولقد ذكرتك والنهار مودع

وَلَقَدْ ذَكَرْتُكِ وَالنَّهَارُ مُوَدِّعٌ وَالقَلْبُ بَيْنَ مَهَابَةٍ وَرَجَاءِ وَخَوَاطِرِي تَبْدُو تُجَاهَ نَوَاظِرِي كَلْمَى كَدَامِيَةِ السَّحَابِ إزَائي وَالدَّمْعُ مِنْ جَفْني يَسِيلُ… متابعة قراءة شعر خليل مطران – ولقد ذكرتك والنهار مودع

شعر خليل مطران – أليوم عيد البائس المتألم

أَليَوْم عِيدُ الْبَائِسِ المُتَأَلِّمِ وَاليَوْم عِيدُ الْخَافِضِ المُتَنَعِّمِ عِيدَانِ لا نَدْرِي أَأَوْفَرُ فِيِهِمَا جَذَلُ المُزَكِّي أَمْ سُرُورُ المُعْدِمِ قُسِمَتْ حُظُوظُ… متابعة قراءة شعر خليل مطران – أليوم عيد البائس المتألم