شعر القروي – اغضب صديقك تستطلع سريرته

أَغْضِبْ صَدِيقَكَ تَسْتَطْلِعْ سَرِيرَتَهُ

للِسِرِّ نَافِذَتَانِ: السُّكْرُ وَالغَضَبُ

مَا صَرّحَ الحَوْضُ عَمّا فِي قَرَارَتِهِ

مِنْ رَاسِبِ الطِّينِ إِلاّ وَهْوَ مُضْطَرِبُ

— القروي