شعر أبو فراس الحمداني – وما اخوك الذي يدنو به نسب

شعر أبو فراس الحمداني - وما اخوك الذي يدنو به نسب
شارك هذه الأبيات

هَل أَنتَ مُبلِغُهُ عَنّي بِأَنَّ لَهُ

وُدّاً تَمَكَّنَ في قَلبي يُجاوِرُهُ

وَأَنَّني مَن صَفَت مِنهُ سَرائِرُهُ

وَصَحَّ باطِنُهُ مِنهُ وَظاهِرُهُ

وَما أَخوكَ الَّذي يَدنو بِهِ نَسَبٌ

لَكِن أَخوكَ الَّذي تَصفو ضَمائِرُهُ

— أبو فراس الحمداني

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر حكمه
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أبو فراس الحمداني

أبو فراس الحمداني

الحارث بن سعيد بن حمدان التغلبي الربعي، أبو فراس. شاعر أمير، فارس، ابن عم سيف الدولة. له وقائع كثيرة، قاتل بها بين يدي سيف الدولة

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر العباس بن الأحنف - تحدث عنا في الوجوه عيوننا

شعر العباس بن الأحنف – تحدث عنا في الوجوه عيوننا

تُحَدِّثُ عَنّا في الوُجُوهِ عُيونُنَا وَنَحنُ سُكوتٌ وَالهَوَى يَتَكَلَّمُ وَنَغضَبُ أَحيَاناً وَنَرضَى بِطَرْفِنا وَذَلِكَ فيما بَيْنَنا لَيسَ يُعلَمُ إِذَا مَا اِتَّقَيْنَا رَمْقَةً مِن مُبَلِّغٍ فَأَعيُنُنا

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن معصوم
ابن معصوم

قد نال غايات المنى المنافق

قَد نالَ غاياتِ المُنى المنافِقُ وآذنتنا بالنوى النواعِقُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن معصوم، شعراء العصر العثماني، قصائد

ديوان حسان بن ثابت
حسان بن ثابت

إن الهدايا تجارات اللثام وما

إِنَّ الهَدايا تِجاراتُ اللِثامِ وَما يَبغي الكِرامُ لِما يُهدونَ مِن ثَمَنِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في الشعراء المخضرمون، ديوان حسان بن ثابت، قصائد

ديوان بشر بن أبي خازم الأسدي
بشر بن أبي خازم الأسدي

تغيرت المنازل بالكثيب

تَغَيَّرَتِ المَنازِلُ بِالكَثيبِ وَعَفّى آيَها نَسجُ الجَنوبِ مَنازِلُ مِن سُلَيمى مُقفِراتٌ عَفاها كُلُّ هَطّالٍ سَكوبِ وَقَفتُ بِها أُسائِلُها وَدَمعي عَلى الخَدَّينِ في مِثلِ الغُروبِ نَأَت

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً