شعر ماني الموسوس – نشرت غدائر شعرها لتظلني

نشرتْ غدائرَ شعرِها لتظلَّني

خوفَ العيونِ من الوشاةِ الرُّمقِ

فكأنَّهُ وكأنَّها وكأنَّني

صُبحان باتا تحت ليلٍ مُطبقِ

— ماني الموسوس

ماني المُوَسوَس

ماني المُوَسوَس 245 ه / 859 م، وهو محمد بن القاسم اشتهر بأبي الحسن المصري. شاعر من أهل مصر، قدم إلى العراق، واتصل بأبي نواس وأبي تمام والمبرد وأنشدهم بعض شعره، وذلك عند إقامته في مدينة السلام، وتوفي بها.