الشعر بوصفه كائنا قائما بذاته 

الشعر بوصفه كائنا قائما بذاته  - عالم الأدب

عندما نذهب إلى أن النص الشعري ليس بالضرورة هو يعبر عن وجدان الشاعر بل قد يتعالى عليه أحيانا حتى لكأن النص إياه أبدعه شخص آخر غير صاحبه فإن هذا ليس معناه ينبغي أن تقتصر القراءة على الكون الشعري داخل القصيدة فقط وتتجنب كل ما يبدو أن يمس حياة الشاعر الشخصية ويلامسها من قريب أو من بعيد وحسب درجتي القوة والضعف في تلك الملامسة،بل ينبغي الكشف عن هذه الملامسة إن أمكن مع تعزيز ذلك بالاستعانة بالعلوم الإنسانية وغيرها من العلوم التي تعطي كشفنا متانته وتمنحه مشروعية وجوده.

إن الشعر هو ظاهرة اجتماعية يعرفها العام و الخاص،ونظرا لوضوحها الشديد ربما هي شبّهت على الناس ،مما يُحوجها إلى تبيان خصائصها وإضاءة الجوانب المعتمة أو التي تتهيأ لنا أنها معتمة في الظاهرة،فمثلا قد نورد نصا شعريا (بيت مثلا)ونقول أنشدنا فلان لنفسه ،نورد ذلك على أساس أن ماجاء فيه هو تعبير عن ذات الشاعر ،ونحن نذهب إلى هذا جاعلين الشعر كالكلام العادي يعبر به المرء عن ذاته،في حين علينا أن نعول في النص على مهارة الشاعر في صوغ الكون الشعري كصنعة لها أسسها ولها مع الأسس مقاييسها،أما الرجوع إلى شخص الشاعر وسيرته لفهم النص فقد يزيغ بنا عن السبيل الصحيحة المؤدية إلى الفهم السليم،ولنعط مثالا بالشاعر أدونيس وقصيدته (السماء الثامنة)فأنت لو رجعت في فهم هذه القصيدة إلى أدونيس وإلى تاريخه لما خرجت منها بشيء ذي بال.

إذن فالنظر إلى النص الشعري ككائن قائم بذاته،والتعامل معه على أساس أنه نتاج مهارة فنية سيقودنا بدون شك إلى القول بأن النص الشعري يصير بمعزل عن صاحبه تماما بعد أن يكتب آخر جملة فيه ولو أن صاحبه عامل حاسم في إيجاده فعلا وفي القذف به إلى الحياة .

إننا لما نؤكد على فرضية استقلالية الشعر ـ وهو ما ينبغي أن يكون من وجهة نظري ـ إنما نروم بذلك لفت الانتباه إلى أن النص له كيان مستقل عن كيان الشاعر بل قد نذهب أبعد من ذلك فنقول بأنه متعالٍ عليه.

إن الشعر ككيان مستقل طالما زكته مقولة التخييل،هذا العنصر الأساس في الشعر ،فالتخييل ما كان ليكون إلا للتسامي عن الأحوال العادية ،ولهذا من اللازم وضع اللغة الشعرية في صميم اللغة التخييلية،وبالتالي ننأى بها عن لغة الكلام العادي ولا نُجري عليها ما نٌجري عليه.

إن القول بالتخييل في الشعر هو ما دعا بعض المتفيقهين إلى نعت الشعر بالكذب،وهذا تجن واضح وفاضح في آن معا،واضح لأنه نعت للشيء بما هو ليس من طبيعته ،وفاضح لأنه يكشف جهل أصحابه بالشعر ،فالشعر إذ يستعمل التخييل فلكي يعبر به عن الحقيقة بوضوح أو على الأقل يعبر به عن حقيقته هو.

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في مشاركات الأعضاء

قد يعجبك أيضاً

تعليقات