‏شعر بهاء الدين زهير – بلغ سلامي إلى من لا أكلمه

فَيا نَسيمَ الصَبا أَنتَ الرَسولُ لَهُ

وَاللَهُ يَعلَمُ أَنّي مِنكَ غَيرانُ

بَلِّغ سَلامي إِلى مَن لا أُكَلِّمُهُ

إِنّي عَلى ذَلِكَ الغَضبانِ غَضبانُ

لا يا رَسولي لا تَذكُر لَهُ غَضَبي

فَذاكَ مِنّي تَمويهٌ وَبُهتانُ

وَكَيفَ أَغضَبُ لا وَاللَهِ لاغَضَبٌ

إِنّي لِمارامَ مِن قَتلي لَفَرحانُ

— بهاء الدين زهير

بهاء الدين زهير

بهاء الدين زهير (1186 - 1258) (581هـ - 656هـ)، زهير بن محمد بن علي المهلبي العتكي بهاء الدين، شاعر من العصر الأيوبي. ولما ظهر نبوغه وشاعريته التفت إليه الحكام بقوص فأسبغوا عليه النعماء وأسبغ عليهم القصائد. وطار ذكره في البلاد وإلى بني أيوب فخصوه بعينايتهم وخصهم بكثير من مدائحه.