يستقرب الدار شوقا وهي نازحة – العباس بن الأحنف

يستقربُ الدارَ شوقًا وهْي نازحةٌ
مَن عالجَ الشوقَ لم يستبعدِ الدارَ
— العباس بن الأحنف