يا حسرة ما اكاد احملها من اجمل ابيات ابو فراس الحمداني

يَا حَسْرَةً مَا أكَادُ أحْمِلُهَا،

آخِرُهَا مُزْعِجٌ، وَأوّلُهَا!

عَلِيلَةٌ، بِالشّامِ مُفْرَدَةٌ،

بَات، بأيْدي العِدى، مُعَلِّلُهَا

تُمْسِكُ أحْشَاءَهَا، عَلى حُرَقٍ

تُطْفِئُهَا، وَالـهُمُومُ تُشْعِلُهَا

إذا اطمأنّتْ، وَأيْنَ؟ أوْ هَدَأتْ،

عَنّتْ لَهَا ذِكْرَةٌ تُقَلْقِلُهَا

— أبو فراس الحمداني