و من عجب أن يقطع السيف في الغمد قصيدة رائعة لعنترة بن شداد

و من عجب ان يقطع السيف في الغمد قصيدة رائعة لعنترة بن شداد
شارك هذه الأبيات

مُهَفهَفَةٌ وَالسِحرُ مِن لَحَظاتِها

إِذا كَلَّمَت مَيتاً يَقومُ مِنَ اللَحدِ

أَشارَت إِلَيها الشَمسُ عِندَ غُروبِها

تَقولُ إِذا اِسوَدَّ الدُّجى فَاِطلَعي بَعدي

وَقالَ لَها البَدرُ المُنيرُ أَلا اِسفِري

فَإِنَّكِ مِثلي في الكَمالِ وَفي السَّعدِ

فَوَلَّت حَياءً ثُمَّ أَرخَت لِثامَها

وَقَد نَثَرَت مِن خَدِّها رَطِبَ الوَردِ

وَسَلَّت حُساماً مِن سَواجي جُفونِها

كَسَيفِ أَبيها القاطِعِ المُرهَفِ الحَدِّ

تُقاتِلُ عَيناها بِهِ وَهوَ مُغمَدٌ

وَمِن عَجَبٍ أَن يَقطَعَ السيفُ في الغِمدِ

— عنترة بن شداد

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر غزل
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
عنترة بن شداد

عنترة بن شداد

عنترة بن شداد بن قراد العبسي (525م - 608م) هو أحد أشهر شعراء العرب في فترة ما قبل الإسلام، وأشتهر بشعر الفروسية، وله معلقة مشهورة. وهو أشهر فرسان العرب، وشاعر المعلقات والمعروف بشعره الجميل وغزله العفيف بعبلة.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر المتنبي - إذا أنت أكرمت الكريم ملكته

شعر المتنبي – إذا أنت أكرمت الكريم ملكته

وَما قَتَلَ الأَحرارَ كَالعَفوِ عَنهُمُ وَمَن لَكَ بِالحُرِّ الَّذي يَحفَظُ اليَدا إِذا أَنتَ أَكرَمتَ الكَريمَ مَلَكتَهُ وَإِن أَنتَ أَكرَمتَ اللَئيمَ تَمَرَّدا — أبو الطيب المتنبي

شعر سويد اليشكري - فدعاني حب سلمى بعدما

شعر سويد اليشكري – فدعاني حب سلمى بعدما

فَدَعانِي حُبُّ سَلْمَى بَعْدَ ما ذَهَبَ الجِدَّةُ مِنِّي والرَّيَعْ خَبَّلَتْني ثُمَّ لمَّا تُشْفِنِي فَفُؤَادِي كلَّ أَوْبٍ ما اجتَمَعْ ودَعَتْنِي بِرُقاهَا، إِنَّها تُنزِلُ الأَعْصَمَ مِن رَأْسِ

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان امرؤ القيس
امرؤ القيس

لنعم الفتى تعشو إلى ضوء ناره

لَنِعمَ الفَتى تَعشو إِلى ضَوءِ نارِهِ طَريفُ بنُ مالٍ لَيلَةَ الجوعِ وَالخَصرِ إِذا البازِلُ الكَوماءُ راحَت عَشِيَّةً تُلاوِذُ مِن صَوتِ المُبَسّينَ بِالشَجرِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

ديوان ناصح الدين الأرجاني
الأرجاني

شبت أنا والتحى حبيبي

شِبْتُ أَنا والتحَى حبيبي حتّى برَغْمي سلَوْتُ عنْهُ فابيضَّ ذاك السّوادُ منّي واسودَّ ذاك البياضُ مِنْه Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الأرجاني، شعراء العصر الأندلسي،

ابن الوردي

قد كان كل منهما

قدْ كانَ كلٌّ منهما يرجو شِفا أضغانِهِ فصارَ كلُّ واحدٍ مشتغِلاً بشانِهِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً