أبيات شعر غزل

و دجا فأطلع في الظلام ضياء من اجمل اشعار ابن خفاجة

ومُرَقْرَقِ الإفْرِنْدِ أبرَقَ بَهجَة ً،

و دجا فأطلعَ في الظلامِ ضياءَ

كسَفَتْ بهِ، للشّمسِ، حسناً، آيَة ٌ

تَستَوقِفُ الرّائي لها، حِربَاءَ

وتَخَتّمَتْ، مِن فَصّهِ بغَمامَة ٍ،

كَفٌّ تَكونُ على السّماحِ سماءَ

قد صيغَ صيغة َ حكمة ٍ أصتى لها

نفسَ الحكيمِ وضاجعَ العذراءَ

ما إنْ تَرِفّ لهَا بنَفْسَجَة ٌ بِهِ،

حتى يرقَّ لها فتجري ماءَ

و كأنما نظرتْ بهِ يومَ النوى

عن مُقلَة ٍ، بَهِتَتْ لها، كَحلاءَ

ابن خفاجة

ابن خَفَاجة (450 ـ 533هـ، 1058 ـ 1138م). إبراهيم بن أبي الفتح بن عبدالله بن خفاجة الهواري، يُكنى أبا إسحاق. من أعلام الشعراء الأندلسيين في القرنين الخامس والسادس الهجريين. ركز ابن خفاجة في شعره على وصف الطبيعة و جمالها.

اقرأ أيضاً لنفس الكاتب

زر الذهاب إلى الأعلى