وإني لأهوى النوم في غير حينه – قيس لبنى

وإنّي لأهوى النَّوْمَ في غَيْرِ حِينِهِ

لَعَلَّ لِقَاءً في المَنَامِ يَكُونُ

تُحَدِّثُني الأحلامُ أنِّي أراكم

فيا لَيْتَ أحْلاَمَ المَنَامِ يَقِينُ

— قيس لبنى