هو المالكُ المَولى ونحنُ عبيدُ – صفي الدين الحلي

هو المالكُ المَولى ونحنُ عبيدُ - صفي الدين الحلي
شارك هذه الأبيات

رددنا بهِ بيضَ الصفاحَ كليلةً

فصالَتْ علَينا أعيُنٌ وقُدودُ

بظَبيٍ من الأتراكِ في رَوضِ خَدّهِ

غَديرُ مياهِ الحُسنِ فيهِ ركُودُ

تَمَلّكتُهُ رِقّاً ، فكانَ لحُسنِهِ ،

هو المالكُ المولى ، ونحنُ عبيدُ

فكنتُ ابنَ همامٍ ، وقد ظفرتْ يدي

بهِ ، ودمشقٌ في القِياسِ زَبيدُ

— صفي الدين الحلي

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر غزل
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
صفي الدين الحلي

صفي الدين الحلي

صَفِيِّ الدينِ الحِلِّي (677 - 752 هـ / 1277 - 1339 م) هو أبو المحاسن عبد العزيز بن سرايا بن نصر الطائي السنبسي نسبة إلى سنبس، بطن من طيّ. وهو شاعر عربي نظم بالعامية والفصحى، ينسب إلى مدينة الحلة العراقية التي ولد فيها.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر الجواهري الطاهرون كأنهم ماء السما

شعر الجواهري – الطاهرون كأنهم ماء السما

الطَّاهِرُونَ كَأَنَّهمْ مَاءُ السَّمَا لَم يَلْتَصِقْ دَرَنٌ بِهِمْ وَ عُيُوبُ إِنَّا وَ قَد جُزْنَا المَدَى وَ تَقَارَبَتْ آجالُنَا و أَمَضَّنَا التَّجرِيبُ وَ تَحَالَفَتْ أَطوَارُنا وَ

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان البحتري
البحتري

إني لفعلك يا محمد حامد

إِنّي لِفِعلِكَ يا مُحَمَّدُ حامِدُ وَإِلَيكَ بِالأَمَلِ المُصَدَّقِ قاصِدُ توصيكَ بي عَطفُ القَريبِ وَمَذهَبٌ في الرُشدِ سَهَّلَهُ أَمامَكَ راشِدُ وَلَقَد هُزِزتَ فَكُنتَ أَحمَدَ مُنصُلٍ غَمَدَتهُ

ديوان عبد الغني النابلسي
عبد الغني النابلسي

رويدا أيها النفس المراشه

رويداً أيها النفس المراشَهْ بأجنحة ضعاف كالفراشَهْ إذا رأت الوجود رمت عليه لتحرق نفسها تبغي رشاشه كمن في ظلمة خلتوا فنالوا ورش عليهم النور انتقاشه

ديوان الشريف الرضي
الشريف الرضي

حبيبي هل شهود الحب إلا

حَبيبي هَل شُهودُ الحُبِّ إِلّا اِش تِياقٌ أَو نِزاعٌ أَو حَنينُ لَقَد آوى مَحَلَّكَ مِن فُؤادي مَكانٌ لَو عَلِمتَ بِهِ مَكينُ إِذا قَدَّرتَ أَنّي عَنكَ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً