شعر ابن الرومي – نظرت فأقصدت الفؤاد بسهمها

إنْ أقبلتْ فالبدرُ لاح وإن مَشَتْ

فالغصنُ راح وإنْ رنَتْ فالرِّيم

نعمتْ بها عَينِي فطالَ عذابُها

ولكَمْ عذابٌ قد جناه نعيم

نظرتْ فأقصدتِ الفؤادَ بسهمِها

ثم انثنَتْ نَحْوِي فكِدتُ أهيم

ويْلاهُ إنْ نَظَرتْ وإن هِيَ أعْرضتْ

وقْعُ السِّهام ونَزْعُهُنَّ أليم

— ابن الرومي