من اقوال محمود درويش في الحياة

من اقوال محمود درويش في الحياة
شارك هذا الاقتباس

لا بأس من أن يكون ماضينا أفضل من حاضرنا. و لكن الشقاء الكامل أن يكون حاضرُنا أفضل من غدنا. يا لهاويتنا كم هي واسعة!

— محمود درويش

 

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في اقتباسات
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
محمود درويش

محمود درويش

محمود درويش (13 مارس 1941 - 9 أغسطس 2008)، أحد أهم الشعراء الفلسطينيين والعرب والعالميين الذين ارتبط اسمهم بشعر الثورة والوطن. يعتبر درويش أحد أبرز من ساهم بتطوير الشعر العربي الحديث وإدخال الرمزية فيه. في شعر درويش يمتزج الحب بالوطن بالحبيبة الأنثى.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر ذو القرنين لو كنت أملك صبرا

شعر ذو القرنين لو كنت أملك صبرا

لَو كُنتُ أَملِكُ صَبراً أَنتَ تَملِكَهُ عَنِّي لَجَازَيتُ مِنكَ التِّيهَ بِالصَّلَفِ أَو بِتَّ تَضمِرُ وِجداً بِتُّ أَضمُرُهُ جَزَيتَنِي كَلَفاً عَن شِدَّةِ الكَلَفِ تَعَمَّدِ الرِّفقَ يَا

شعر سعاد الصباح - أنت نقطة ارتكازي

شعر سعاد الصباح – أنت نقطة ارتكازي

على هذه الكُرَةِ الأرضية المُهتزّهْ أنت نُقْطَةُ ارْتِكازي وتحت هذا المَطَر الكبريتيِّ الأسودْ وفي هذه المُدُنِ التي لا تقرأُ… ولا تكتبْ أنت ثقافتي… — سعاد

اقتباسات و مقولات فلسفية عميقة:

شعر أحمد مطر - فصيحنا ببغاء

شعر أحمد مطر – فصيحنا ببغاء

فصيحنا ببغاءْ قوِيُّنَا مومياءْ ذَكِيُّنا يشمتُ فيه الغَباءْ ووضعُنا يضحكُ منهُ البكاءْ تسَمَّمَتْ أنفاسُنا حتى نسينا الهواءْ وامتزج الخِزْيُ بنا حتى كَرِهنا الحياءْ يا أرضَنا

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

ثلاث مآرب عنس وكور

ثَلاثُِ مَآرِبٍ عَنسٌ وَكورٌ وَنَهجٌ قَد أَبانَ فَهَل بُكورُ وَبَعضُ الناسِ في الدُنيا كَطَيرٍ أَوانِفَ أَن تُلائِمُها الوُكورُ ذُكورٌ لا إِناثَ لَها وَلَكِن قَرائِنُها المُهَنَّدَةُ

ديوان العباس بن الأحنف
عباس بن الأحنف

قولا لمن كتب الكتاب بكفه

قولا لِمَن كَتَبَ الكِتابَ بِكَفِّهِ إِرحَم فَدَيتُكَ ذِلَّتي وَخُضوعي مازِلتُ أَبكي مُذ قَرَأتُ كِتابَكُم حَتّى مَحَوتُ سُطورَهُ بِدُموعي Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان العباس بن

ديوان البحتري
البحتري

حلفت لها بالله يوم التفرق

حَلَفتُ لَهَا بِاللَهِ يَومَ التَفَرُّقِ وَبِالوَجدِ مِن قَلبِي بِها المُتَعَلِّقِ وَبِالعَهدِ ما البَذلُ القَليلُ بِضائِعٍ لَدَيَّ وَلا العَهدُ القَديمُ بِمُخلِقِ وَأَبثَثتُها شَكوى أَبانَت عَنِ الجَوى

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً