أبيات شعر شوق

من اعذب و ارق كلمات الغزل للشاعر طرفة ابن العبد

وأمَرُّ مالقيتُ من ألمِ الهوى :: قربَ الحَبيبِ وما إِليه وصولُ
كالعيشِ في البيداءِ يقتلها الظما :: والماءُ فوقَ ظهورِها محمولُ

– طرفة بن العبد
______________________

أيا بدرا كم سهرت عليك نواظرُ
أيا غصنا كم ناحت عليك بلابل
البدر يكمل كل شهر مرة
و هلال وجهك كل يوم كامل
أنا أرضى فيغضب قاتلي فتعجبوا
يرضى القتيل و ليس يرضى القاتل !
قتل النفوس محرّم لكنه
حِلٌ إذا كان الحبيب القاتلُ
ياقاتلي بالهجر كيف قتلتني
قل لي بربك ما الذي أنا فاعل
صح الذي بيني و بينك في الهوى
يرضى القتيل و ليس يرضى القاتل

FavoriteLoading أضف إلى قائمة الاقتباسات المفضلة
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق