ما بال عيني لا تجف دموعها – أبو ذؤيب الهذلي

ما بالُ عَيني لا تَجِفُّ دُموعُها

كَثيرٌ تَشَكّيها قَليلٌ هُجوعُها

أُصيبَت بِقَتلى آلِ عَمرٍ وَنَوفَلٍ

وَبَعجَةَ فَاِختَلَّت وَراثَ رُجوعُها

— أبو ذؤيب الهذلي