شعر الشاب الظريف – تبارك الله ما أحلاك في نظري

تَبارَكَ اللَّه ما أَحْلاكَ في نَظَرِي

وَجَلَّ خَالقُ هذا المَنْظَرِ البَهِجِ

وَإِنْ بَدا رَوْضُ خَدَّيهِ وَوَجْنَتِه

أَغْنَتْ بأَزْهارِهَا عَنْ سَائِر الفُرَجِ

— الشاب الظريف

الشاب الظريف

محمد بن سليمان بن علي بن عبد الله التلمساني، شاعر مترقق، مقبول الشعر، لقب لرقته وطرافة شعره بالشاب الظريف، فغلب عليه هذا اللقب وعرف به.