Skip to main content
search

رَحَلَت.. لِمَ الرَحيل ، البُعد لا يُغَيِّر بِالوِجدَان شيئا،

أوكلما أَرَادَت تَعذِيبي هَرَبَت..

وهل ظَنَّت قَلبي يَحتَرِق..

أَخَذَت مَعَهَا الذِّكرَيَات ، الأحاسيس وَالمَحَبَّة،

رَحَلَت وَأَنهَت الوُّد بيني وبينَها.

هشام يحيى

مشاركات الأعضاء

الشعرُ يدافع عن نفسه!

أحمد علي سليمان عبد الرحيمأحمد علي سليمان عبد الرحيم
مشاركات الأعضاء

طوفان الأقصى

عبدالناصر عليوي العبيديعبدالناصر عليوي العبيدي

تعليق واحد

اترك ردا

Close Menu

جميع الحقوق محفوظة © عالم الأدب 2024