Skip to main content
search

لو تعاودَ وصلُكِ

لو إستمر

لو تشاركنا السماءَ

والنُجومَ والسهَر

لو تأملنا بأعيُّن بعضٍ

وغرقنا

لا مفَر

ما ضركِ قُربي

يومًا

فهل لبُعدي عنكِ

من ضرر

عودي انعشي قلبي

بحنانيكِ

لقد كان ربيعًا أخضرًا

واندثر

وغيرَ حُبكِ في دنيايَّ

لا أرتجي

حسبي بحُبكِ

كم قضينا من نشوةٍ

حتى صعدنا للقمَر.

– مدار –

تعليق واحد

اترك ردا

Close Menu

جميع الحقوق محفوظة © عالم الأدب 2024