شعر ابن زيدون – كأن عشي القطر في شاطئ النهر

شعر ابن زيدون - كأن عشي القطر في شاطئ النهر
شارك هذه الأبيات

كَأَنَّ عَشِيَّ القَطرِ في شاطِئِ النَهرِ

وَقَد زَهَرَت فيهِ الأَزاهِرُ كَالزَهرِ

تُرَشُّ بِماءِ الوَردِ رَشّاً وَتَنثَني

لِتَغليفِ أَفواهٍ بِطَيِّبَةِ الخَمرِ

— ابن زيدون

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر غزل
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
ابن زيدون

ابن زيدون

أبو الوليد أحمد بن عبد الله بن زيدون المخزومي المعروف بـابن زيدون (394هـ/1003م في قرطبة - أول رجب 463 هـ/5 أبريل 1071 م) وزير وكاتب وشاعر أندلسي، عُرف بحبه لولادة بنت المستكفي.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

قمر أعار الصبح حسن تبسم - ابن رواحة الحموي

قمر أعار الصبح حسن تبسم – ابن رواحة الحموي

قمرٌ أَعار الصُّبْحَ حُسنَ تَبَسُّمِ وأَعار منه الغصنَ لِينَ تَأَوُّدِ واخْضَرَّ شارِبُه فبان لغُلَّتي منه اخضِرارُ الرَّوْض حَوْلَ المَوْرِد ومتى يُباحُ لعاشقيه مُقَبَّلٌ كالدُّرِّ في

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان الفرزدق
الفرزدق

ألم يك جهلاً بعد ستين حجةً

أَلَم يَكُ جَهلاً بَعدَ سِتّينَ حِجَّةً تَذَكُّرُ أُمِّ الفَضلِ وَالرَأسِ شَيبُ وَقيلُكَ هَل مَعروفُها راجِعٌ لَنا وَلَيسَ لِشَيءٍ قَد تَفاوَتَ مَطلَبُ عَلى حينَ وَلّى الدَهرُ

ديوان أحيحة بن الجلاح
أحيحة بن الجلاح

مهلاً بني عمنا فإنكم

مَهلاً بَني عَمِّنا فَإِنَّكُم أَجَرتُم في الضَلالِ فَاِقتَصِروا نَحنُ المَراجيعُ في مَجالِسِنا قِدماً وَنَحنُ المَصالِتُ الصُبرُ الضارِبو الكَبشَ في قَوانِسِهِ وَحَولَهُ في الكَتيبَةِ الوَزَرُ وَالمُطعِمونَ

ديوان أبو الأسود الدؤلي
أبو الأسود الدؤلي

وما خصلة قد تذل الرجال

وَما خَصلَةٌ قَد تَذلُّ الرِجالَ بَأَسوَا وَأَخزَى مِن المَسأَلَه فَإِن مُتَّ ضَرّاً فَلا تَسألَن أَخا الجَهلِ مِن مالِهِ خَردَلَه فَتَرجِع مِن عِندِهِ نادِماً وَتَقطَع مِن

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً