يقول لي الخلي وبات جلساً

ديوان تأبط شرا
شارك هذه القصيدة

يَقولُ لِيَ الخَليُّ وَباتَ جَلساً

بِظَهرِ اللَيلِ شُدَّ بِهِ العُكومُ

أَطَيفٌ مِن سُعادَ عَناكَ مِنها

مُراعَةُ النُجومِ وَمَن يَهيمُ

وَتِلكَ لَئِن عُنيتَ بِها رَداحٌ

مِنَ النِسوانِ مَنطِقُها رَخيمُ

نِيافُ القُرطِ غَرّاءُ الثَنايا

وَرَيداءُ الشَبابِ وَنِعمَ خَيمُ

وَلَكِن فاتَ صاحِبُ بَطنِ رَهوٍ

وَصاحِبُهُ فَأَنتَ بِهِ زَعيمُ

أُواخِذُ خُطَّةً فيها سَواءٌ

أَبيتُ وَلَيلُ واتِرِها نَأومُ

ثَأَرتُ بِهِ بِما اِقتَرفَت يَداهُ

فَظَلَّ لَها بِنا يَومٌ غَشومُ

نَحِزُّ رِقابَهُم حَتّى نَزَعنا

وَأَنفُ المَوتِ مَنخِرُهُ رَميمُ

وَإِن تَقَعِ النُسورُ عَلَيَّ يَوماً

فَلَحمُ المُعتَفى لَحمٌ كَريمُ

وَذي رَحِمٍ أَحالَ الدَهرُ عَنهُ

فَلَيسَ لَهُ لَدى رَحِمٍ حَريمُ

أَصابَ الدَهرُ آمَنَ مَروَتَيهِ

فَأَلقاهُ المُصاحِبُ وَالحَميمُ

مَدَدتُ لَهُ يَميناً مِن جَناحي

لَها وُفرٌ وَخافِيَةٌ رَخومُ

أُواسيهِ عَلى الأَيّامِ إِنّي

إِذا قَعَدَت بِهِ اللُؤما أَلومُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان تأبط شرا، شعراء العصر الجاهلي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
تأبط شراً

تأبط شراً

تأبط شراً هو ثابت بن جابر الفهمي (توفي نحو 530 م), أحد شعراء الجاهلية الصعاليك شاعر عدّاء، من فتاك العرب في الجاهلية. كان من أهل تهامة. شعره فحل، استفتح الضبي مفضلياته بقصيدة له.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أعشى قيس
أعشى قيس

أيا سيدي نجران لا أوصينكما

أَيا سَيِّدَي نَجرانَ لا أوصِيَنكُما بِنَجرانَ فيما نابَها وَاِعتَراكُما فَإِن تَفعَلا خَيراً وَتَرتَدِيا بِهِ فَإِنَّكُما أَهلٌ لِذاكَ كِلاكُما وَإِن تَكفِيا نَجرانَ أَمرَ عَظيمَةٍ فَقَبلَكُما ما

الكميت بن زيد

ومنا لقيط وإبنماه وحاجب

ومنا لقيط وإبنماه وحاجب مؤرث نيران المكارم لا المخبي Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الكميت بن زيد، شعراء العصر الأموي، قصائد

ديوان العباس بن الأحنف
عباس بن الأحنف

صحائف عندي للعتاب طويتها

صَحائِفُ عِندي لِلعِتابِ طَوَيتُها سَتُنشَرُ يَوماً وَالعِتابُ يَطولُ عِتابٌ لَعَمري لا بَنانٌ تَخُطُّهُ وَلَيسَ يُؤَدّيهِ إِلَيكِ رَسولُ سَأَسكُتُ ما لَم يَجمَعِ اللَهُ بَينَنا فَإِن نَلتَقي

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر الميكالي - يا من يضيع عمره

شعر الميكالي – يا من يضيع عمره

يا مَن يُضيّعُ عُمرَهُ مُتَمادِياً في اللَهوِ أَمسِك وَاِعلَم بِأَنّكَ لا مَحا لَةَ ذاهِبٌ كَذَهابِ أَمسِك — الميكالي Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر دينية

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً