يا من له في طريق زهد

ديوان ابن نباتة المصري

يا من له في طريق زهد

حال وفي المشكلات كشف

قل لي ما مبهم جلي

وفيه للواصفين خلف

يعدّ حرفان حين يملى

بغير شدّ وقيل حرف

وهو كما قد ترى خفيف

وفيه لطف وفيه ظرف

مع أنه من عجيب أمرٍ

يجرُّ طوداً وفيه لطف

وإن عكست الحروف منه

فبلدة ما تكاد تصفو

ألغازه في ضحى وممسى

فليس يخفى وليس يخفو

ذكرته في عديد وصف

فلا يفت مسمعيك وصف

وإن خفى زائداً فأعرض

عنه ودع منطقي يكف

فإن لفظي الفداة مثلي

أصبح والله فيه ضعف

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن نباته المصري، شعراء العصر المملوكي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

بديع الزمان الهمذاني – المقامة الدينارية

حَدَّثَنَا عِيسَى بْنُ هِشامٍ قَالَ: اتَّفَقَ لي نَذْرٌ نَذَرْتُهُ في دِينَارٍ أَتَصَدَّقُ بِهِ عَلى أَشْحَذِ رَجُلٍ بِبَغْدَادَ، وَسَأَلْتُ عَنْهُ، فَدُلِلْتُ عَلى أَبِي الفَتْحَ الإِسْكَنْدَرِيِّ، فَمضَيْتُ…

تعليقات