يا سيدي يا ملاذ الطالبين ومن

ديوان ابن نباتة المصري
شارك هذه القصيدة

يا سيِّدي يا ملاذَ الطالبين ومن

بعلمِه ونداهُ أنجحَ الطلبا

مباشرُ والجامع المعمورِ قد منعوا

وافي الحوالةِ عن قصدِي فوا حربا

فإن أتوكَ وقالوا إنَّها نصفٌ

فإنَّ أطيبَ نصفيه الذي ذهبا

خمسون قالت لفكرٍ كان ذا أدبٍ

أبعد خمسين منِّي تبتغي الأدبا

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن نباته المصري، شعراء العصر المملوكي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
ابن نباتة

ابن نباتة

ابن نباتة: شاعر، وكاتب، وأديب، ويرجع أصله إلى ميافارقين، ومولده ووفاته في مدينة القاهرة، كان شاعراً ناظماً لهُ ديوان شعر كبير مرتب حسب الحروف الهجائية وأشهر قصيدة لهُ بعنوان (سوق الرقيق) ولهُ العديد من الكتب.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان صفي الدين الحلي
صفي الدين الحلي

يا من غدا للأنام غيثا

يا مَن غَدا لِلأَنامِ غَيثاً وَجودُهُ لِلوَرى غِياثا وَمَن إِذا جارَ صَرفُ دَهرٍ فَقَد نَجا مَن بِهِ اِستَغاثا أَما تَرى الزَهرَ وَهوَ زاهٍ وَالجونَ قَد

ديوان ابن الساعاتي
ابن الساعاتي

أهدى الضنا تذكارها

أهدى الضّنا تذكارها لمياءُ شطَّ مزارها سفكتْ دماءَ العا شقين ولم تخفْ أوزارها فجحودها بجفونها وبخدِّها إقرارها وبي الجراحُ فكيف في وجناتها آثارها يا غصَّةً

ديوان الطغرائي
الطغرائي

تأبى صروف الليالي أن تديم لنا

تأبَى صروفُ الليالي أن تُديمَ لنا حالاً فصبراً إِذا جاءتْك بالعَجَبِ إنْ كان نفسُكَ قد منَّتْك كاذبةً دوامَ نُعمَى فلا تغتَرَّ بالكَذِبِ أو خيَّبَتْكَ لدى

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

وعين الرضا عن كل عيب كليلة - الإمام الشافعي

وعين الرضا عن كل عيب كليلة – الإمام الشافعي

وَعَينُ الرِضا عَن كُلِّ عَيبٍ كَليلَةٌ وَلَكِنَّ عَينَ السُخطِ تُبدي المَساوِيا وَلَستُ بِهَيّابٍ لِمَن لا يَهابُني وَلَستُ أَرى لِلمَرءِ ما لا يَرى لِيا — الإمام

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً