يا دين قلبك منها لست ذاكرها

ديوان الأحوص الأنصاري
شارك هذه القصيدة

يا دِينَ قَلبِكَ مِنها لَستَ ذاكِرَها

إِلا تَرَقرَقَ ماءُ العَينِ أَو دَمَعا

يا سَلمُ لَيتَ لِساناً تَنطِقينَ بِهِ

قَبلَ الَّذي نالَني مِن حُبِّكُم قُطِعا

يَلومُني فيكِ أَقوامٌ أُجالِسُهُم

فَما أُبالي أَطارَ اللَّومُ أَم وَقَعا

أَدعُو إِلَى هَجرِها قَلبِي فَيَتبَعُني

حَتّى إِذا قُلتُ هَذا صَادِقٌ نَزَعا

لا أَستَطيعُ نُزوعاً عَن مَحَبَّتِها

أَو يَصنَع الحُبُّ بي فَوقَ الَّذي صَنَعا

كَم مِن دَنِيٍّ لَها قَد صِرتُ أَتبَعُهُ

وَلَو سَلا القَلبُ عَنها صارَ لي تَبَعا

وَزادَني كَلَفاً في الحُبِّ أَن منعَت

وَحَبُّ شَيءٍ إِلى الإِنسانِ ما مُنِعا

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الأحوص الأنصاري، شعراء العصر الأموي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
الأحوص

الأحوص

عبد الله بن محمد بن عبد الله بن عاصم بن ثابت الأنصاري، من شعراء العصر الأموي، توفي ب دمشق سنة 105 هـ/723 م، من بني ضبيعة، لقب بالأحوص لضيق في عينه، شاعر إسلامي أموي هجّاء، صافي الديباجة، من طبقة جميل بن معمر ونصيب، وكان معاصرا لجرير والفرزدق. من سكان المدينة، وفد على الوليد بن عبد الملك في دمشق الشام فأكرمه ثم بلغه عنه ما ساءه من سيرته فرده إلى المدينة وأمر بجلده فجلد ونفي إلى دهلك وهي جزيرة بين اليمن والحبشة، كان بنو أمية ينفون إليها من يسخطون عليه.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

يا لهف قلبي على لقا رشاء

يا لهف قلبي على لقا رشاءٍ شيب مني الفؤاد والفودا لي مقلة منه قد جننت بها وهكذا حال من به سودا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

ديوان البحتري
البحتري

أخي متى خاصمت نفسك فاحتشد

أُخَيَّ مَتى خاصَمتَ نَفسَكَ فَاِحتَشِد لَها وَمَتى حَدَّثتَ نَفسَكَ فَاِصدُقِ أَرى عِلَلَ الأَشياءِ شَتّى وَلا أَرى ال تَجَمُّعَ إِلّا عِلَّةً لِلتَفَرُّقِ أَرى العَيشَ ظِلّاً توشِكُ

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

يرومك والجوزاء دون مرامه

يرُومُكَ والجوْزَاءُ دون مَرامِه عَدُوٌّ يَعيبُ البَدْرَ عند تمامِهِ فإن يكُ أضْحى القوْلُ جَمّاً طيورُهُ فما تَسْتَوي عِقْبانُه بحَمامهِ وإن يَكُ وادينا من الشِّعْرِ نَبْتُهُ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر أبو هلال العسكري لكل ملمة فرج قريب

شعر أبو هلال العسكري – لكل ملمة فرج قريب

لِكُلِّ مُلِمَّةٍ فَرَجٌ قَريبُ كَمِثلِ اللَّيْلِ يَتْلُوهُ الصَّبَاحُ وَ إِنَّ لِكُلِّ صَالِحَةٍ فَسَاداً كَذاكَ لِكُلِّ فَاسِدَةٍ صَلاحُ وَ لِلأَيّامِ أَيدٍ بَاسِطَاتٌ وَ أَفنِيَةٌ مُوَسَّعَةٌ فِسَاحُ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً