وما كل ذي رأي بمؤتيك نصحه

ديوان بشار بن برد
شارك هذه القصيدة

وَما كُلُّ ذي رَأيٍ بِمُؤتيكَ نُصحَهُ

وَلا كُلُّ مُؤتٍ نُصحَهُ بِلَبيبِ

وَلَكِن إِذا ما اِستَجمَعا عِندَ واحِدٍ

فَحَقٌّ لَهُ مِن طاعَةٍ بِنَصيبِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان بشار بن برد، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
بشار بن برد

بشار بن برد

بشار بن برد بن يرجوخ العُقيلي (96 هـ - 168 هـ) ، أبو معاذ ، شاعر مطبوع. إمام الشعراء المولدين. ومن المخضرمين حيث عاصر نهاية الدولة الأموية وبداية الدولة العباسية. ولد أعمى، وكان من فحولة الشعراء وسابقيهم المجودين. كان غزير الشعر، سمح القريحة، كثير الإفتنان، قليل التكلف، ولم يكن في الشعراء المولدين أطبع منه ولا أصوب بديعا.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ابن الوردي

عابدة النار سنا نورها

عابدةُ النارِ سنا نورِها أوضحَ لي في الحبِّ إعذارا قدْ أحرقتْ قلبي بهجرانِها فالنارُ ممنْ يعبدُ النارا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

كيف قاسوا قد الحبيب بغصن

كيفَ قاسوا قدَّ الحبيب بغصنٍ ذاك يجنى وذا على الناسِ يجني كيفَ حاكوا ألحاظه بحسامٍ وهي تفري حدّ الحسام بجفن حبذا عاطر اللمى والثنايا فاتر

ديوان الأخطل
الأخطل

عفا دير لبى من أميمة فالحضر

عَفا دَيرُ لِبّى مِن أُمَيمَةَ فَالحَضرُ وَأَقفَرَ إِلّا أَن يُلِمَّ بِهِ سَفرُ قَليلاً غِرارُ العَينِ حَتّى يُقَلِّصوا عَلى كَالقَطا الجونِيِّ أَفزَعَهُ القَطرُ عَلى كُلِّ فَتلاءِ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر أبو تمام - هززت له سيفا من الكيد

شعر أبو تمام – هززت له سيفا من الكيد

هَزَزتَ لَهُ سَيفاً مِنَ الكَيدِ إِنَّما تُجَذُّ بِهِ الأَعناقُ ما لَم يُجَرَّدِ يَسُرُّ الَّذي يَسطو بِهِ وَهُوَ مُغمَدٌ وَيَفضَحُ مَن يَسطو بِهِ غَيرَ مُغمَدِ —

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً