ولسنا بأول من فاته

ولسنا بأول من فاته - عالم الأدب

وَلَسنا بِأَوَّلِ مَن فاتَهُ

عَلى رِفقِهِ بَعضُ ما يُطلَبُ

وَقَد يُدرِكُ الأَمرَ غَيرُ الأَريبِ

وَقَد يُصرَعُ الحُوَّلُ القُلَّبُ

وَلَكِن لَها آمِرٌ قادِرٌ

إِذا حاوَلَ الأَمرَ لا يُغلَبُ

نشرت في ديوان السموأل، شعراء العصر الجاهلي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

تعليقات