وفي المصعدين الآن من حي مالك

ديوان الأحوص الأنصاري
شارك هذه القصيدة

وَفي المُصعِدينَ الآنَ مِن حيِّ مالِكٍ

ثَوى شَوقُهُ أَم في الخَليطِ المُصَوِّبِ

يَظَلُّ عَلَيها إِن نأَت وَكأَنَّهُ

صَدٍ حائِمٌ قَد ذيدَ عَن كُلِّ مَشرَبٍ

فَأَنَّى لَهُ سَلمى إِذا حَلَّ وانتَوى

بِحلوانَ واحتَلَّت بِمُزجٍ وَجُبجُبِ

وَلَولا الَّذي بَيني وَبَينَك لَم تَجُب

مَسافَةَ ما بَينَ البوَيبِ وَيَثرِبِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الأحوص الأنصاري، شعراء العصر الأموي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
الأحوص

الأحوص

عبد الله بن محمد بن عبد الله بن عاصم بن ثابت الأنصاري، من شعراء العصر الأموي، توفي ب دمشق سنة 105 هـ/723 م، من بني ضبيعة، لقب بالأحوص لضيق في عينه، شاعر إسلامي أموي هجّاء، صافي الديباجة، من طبقة جميل بن معمر ونصيب، وكان معاصرا لجرير والفرزدق. من سكان المدينة، وفد على الوليد بن عبد الملك في دمشق الشام فأكرمه ثم بلغه عنه ما ساءه من سيرته فرده إلى المدينة وأمر بجلده فجلد ونفي إلى دهلك وهي جزيرة بين اليمن والحبشة، كان بنو أمية ينفون إليها من يسخطون عليه.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان القاضي الفاضل
القاضي الفاضل

تنكر بعد البين دار وجيران

تَنَكَّرَ بَعدَ البَينِ دارٌ وَجيرانُ فَلا الدارُ ما كانَت وَلا القَومُ ما كانوا أَبِن عَنكَ ذِكرَ الدارِ فَالدارُ أَهلُها وَلا فَرقَ إِلّا أَن أَقامَت وَأَن

ديوان العباس بن الأحنف
عباس بن الأحنف

ويقنعني ممن أحب كتابه

وَيُقنِعُني مِمَّن أُحِبُّ كِتابُهُ وَيَمنَعُنيهِ إِنَّهُ لَبَخيلُ فَلا أَنا مَدفوعٌ إِلى العَذلِ في الهَوى وَلا لي إِلى حُسنِ العَزاءِ سَبيلُ كَفى حَزَناً أَن لا أُطيقَ

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

عاد الركاب لراجيه وقد خطرت

عاد الركابُ لراجيه وقد خطرت ذكرى الغمام وذكرى النيل في الجود فقلت يا نيل حمل غير مطردٍ ويا غمامُ تفضّل غير مطرود هذا ابن اسحق

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر عمر الخيام - إن الجحيم لصحبة الجهال

شعر عمر الخيام – إن الجحيم لصحبة الجهال

نَفْسِي الْفِدَاءُ لِكُلِّ كُفْءٍ عَارِفٍ أَهْوِي عَلَى قَدَمَيْهِ غَيْرَ مُبَالِ أَتُرِيدُ مَعْرِفَةَ الْجَحِيمِ بِكُنْهِهَا إِنَّ الْجَحِيمَ لَصُحْبَةُ الْجُهَّالِ — عمر الخيام Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

فإن تدن مني تدن منك مودتي - الإمام الشافعي

فإن تدن مني تدن منك مودتي – الإمام الشافعي

فَإِن تَدنُ مِنّي تَدنُ مِنكَ مَوَدَّتي وَإِن تَنأَ عَنّي تَلقَني عَنكَ نائِيا كِلانا غَنيٌّ عَن أَخيهِ حَياتَهُ وَنَحنُ إِذا مِتنا أَشَدُّ تَغانِيا — الإمام الشافعي

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً