وفكت بك الأسرى التي شيدت لها

ديوان مروان بن أبي حفصة

وَفُكَّت بِكَ الأَسرى الَّتي شُيِّدَت لَها

مَحابِسُ ما فيها حَميمٌ يَزورُها

عَلى حينَ أَعيا المُسلِمينَ فِكاكُها

وَقالوا سُجونُ المُشرِكينَ قُبورُها

نشرت في ديوان مروان بن أبي حفصة، شعراء صدر الإسلام، قصائد

قد يعجبك أيضاً

وإن كان قد صلى ثمانين حجة

وَإِن كانَ قَد صَلّى ثَمانينَ حِجَّةً وَصامَ وَأَهدى البُدنَ بيضاً خِلالُها لَئِن نَفَرُ الحَجّاجِ آلُ مُعَتِّبٍ لَقوا دَولَةً كانَ العَدُوُّ يُدالُها لَقَد أَصبَحَ الأَحياءُ مِنهُم…

تروح سالما يا شبه ليلى

تُرَوَّح سالِماً يا شِبهَ لَيلى قَريرَ العَينِ وَاِستَطِبِ البُقولا فَلَيلى أَنقَذَتكَ مِنَ المَنايا وَفَكَّت عَن قَوائِمِكَ الكُبولا نشرت في ديوان قيس بن الملوح، شعراء العصر…

تعليقات