وعاث فيهن من ذي لية نتقت

وعاث فيهن من ذي لية نتقت - عالم الأدب

وعاث فيهن من ذي ليَّةٍ نتقت

أو نازِفٌ من عروق الجوف نَغَّارُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الكميت بن زيد، شعراء العصر الأموي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

كنا نغار على العواتق أن ترى

كُنّا نَغارُ عَلى العَواتِقِ أَن تَرى بِالأَمسِ خارِجَةً عَنِ الأَوطانِ فَخَرَجنَ حينَ ثَوى كُلَيبٌ حُسَّراً مُستَيقِناتٍ بَعدَهُ بِهَوانِ فَتَرى الكَواعِبَ كَالظِباءِ عَواطِلاً إِذ حانَ مَصرَعُهُ…

من لقلب متيم مستهام

مَن لِقَلبٍ مُتَيَّمٍ مُستَهَامِ غَيرِ ما صَبوةٍ ولا أحلاَمِ طَارِقَات ولا ادِّكار غوان واضحاتِ الخدودِ كالآرامِ بل هَوَايَ الذي أُجِنُّ وأُبدي لِبَنِي هَاشِمٍ فُرُوعِ الأنَامِ…

وسمتك حالية الربيع المرهم

وَسَمَتكَ حالِيَةُ الرَبيعِ المُرهِمُ وَسَقَتكَ ساقِيَةُ الغَمامِ المُرزِمِ وَغَدَت عَلَيكَ مِنَ الحَيا بِمُوَدِّعٍ لا عَن قِلىً وَمِنَ النَدى بِمُسَلِّمِ قَد كُنتُ أَعذُلُ قَبلَ مَوتِكَ مَن…

تعليقات