ديوان ابن الساعاتي
شارك هذه القصيدة

وشادنٍ في يدهِ مُديةٌ

جرَّدَها للفتك من غِمدها

ما كان محتاجاً إلى مِثلها

ولحظهُ أَقطعُ من حِدّها

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الساعاتي، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
ابن الساعاتي

ابن الساعاتي

علي بن محمد بن رستم بن هَردوز، أبو الحسن، بهاء الدين بن الساعاتي. (1158 - 1207) م شاعر مشهور، خراساني الأصل، ولد ونشأ في دمشق. وكان أبوه يعمل الساعات بها. قال ابن قاضي شهبة: برع أبو الحسن في الشعر، ومدح الملوك، وتعانى الجندية وسكن مصر. وتوفي بالقاهرة. وأخوه الطبيب ابن السَّاعاتي (618 هـ 1221 م)

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ابن هانئ الأندلسي

ما باله قد لج في إطراقه

ما بالهُ قد لَجَّ في إطْراقِهِ ما بالُه قد ذابَ من أشواقِهِ ما ذاكَ إلاّ أنّ مَعشوقاً لَهُ قد مالَ مُنحرِفاً إلى عُشّاقهِ Recommend0 هل

ديوان بشر بن أبي خازم الأسدي
بشر بن أبي خازم الأسدي

إنا وباهلة بن يعصر بيننا

إِنّا وَباهِلَةَ بنَ يَعصُرَ بَينَنا داءُ الضَرائِرِ بِغضَةٌ وَتَقافي مَن يَثقَفوا مِنّا فَلَيسَ بِمُفلِتٍ أَبَداً وَقَتلُ بَني قُتَيبَةَ شافي بَلَّت قُتَيبَةُ في النِواءِ بِفارِسٍ لا

ديوان عبد الغفار الأخرس
عبد الغفار الأخرس

عد عن من لج في قال وقيل

عَدِّ عنْ مَنْ لجَّ في قالٍ وقيلِ أنا لا أصغي إلى قول العذولِ وأعِدْ لي ذكر مَن صَحَّ الهوى منه بالطَّرق وبالجسم العليل فَقَدْ الصّبرَ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر ابن البراق - فبعد لحظك لا أرنو لغانية

شعر ابن البراق – فبعد لحظك لا أرنو لغانية

يا بِنتَ شَمسِ ضُحىً يا أُختَ بَدرِ دُجىً يا ضَرَّةَ الغُصنِ مَهما راقَ بِالثَّمَرِ يَبلَى الزَّمانُ وَأَشواقي مُجَدَّدَةٌ تَجولُ مِنِّي مَجالَ السَّمعِ وَالبَصَرِ وَلَو سَمَحتِ

شعر حسان بن ثابت - تغن في كل شعر أنت قائله

شعر حسان بن ثابت – تغن في كل شعر أنت قائله

تَغَنَّ في كُلِّ شِعرٍ أَنتَ قائِلُهُ إِنَّ الغِناءَ لِهَذا الشِعرَ مِضمارُ يَميزُ مُكفَأَهُ عَنهُ وَيَعزِلُهُ كَما تَميزُ خَبيثَ الفِضَّةِ النارُ — حسان بن ثابت Recommend0

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً