شارك هذه القصيدة

وَساحِرٍ زالَ عَقلي

بِالسَحرِ مِن مُقلَتِهِ

مِن حَيثُ وَجَّهتُ وَج

هي عَنهُ أَراهُ إِلَيهِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان المكزون السنجاري، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
المكزون السنجاري

المكزون السنجاري

المكزون السِّنجاري (583 - 638 هـ / 1187 - 1240 م)، هو الأمير عز الدين أبو محمد الحسن ابن يوسف بن مكزون بن خضر بن عبد الله بن محمد السنجاري. كاتب، وشاعر، وأديب وفقيه

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان حسان بن ثابت
حسان بن ثابت

أعين ألا ابكي سيد الناس واسفحي

أَعَينِ أَلا اِبكي سَيِّدَ الناسِ وَاِسفَحي بِدَمعٍ فَإِن أَنزَفتِهِ فَاِسكُبي الدِما وَبَكّي عَظيمَ المَشعَرَينِ وَرَبَّها عَلى الناسِ مَعروفٌ لَهُ ما تَكَلَّما فَلَو كانَ مَجدٌ يُخلِدُ

ديوان ابن الرومي
ابن الرومي

لو كنت مجبول السماح

لو كُنتَ مجبولَ السما حِ لكنت كالشيء المسخَّرْ أو كنت تبتاعُ الثنا ءَ لكان جُودُك جودَ مَتْجَرْ لكنْ رأيتَ الجودَ أح سن ما رآهُ الناس

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

اسلك من الطرق المناهج

اِسلُك مِنَ الطُرُقِ المَناهِج وَاصبِر وَإِن حُمِّلتَ لاعِج وَانبِذ هُمومَكَ أَن تَضي قَ بِها فَإِنَّ لَها مَخارِج وَاقضِ الحَوائِجَ ما استَطَع تَ وَكُن لِهَمِّ أَخيكَ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر نزار قباني - بحياتك يا ولدي امرأة

شعر نزار قباني – بحياتك يا ولدي امرأة

بحياتك يا ولدي امرأةٌ عيناها، سبحانَ المعبود فمُها مرسومٌ كالعنقود ضحكتُها موسيقى و ورود لكنَّ سماءكَ ممطرةٌ.. وطريقكَ مسدودٌ.. مسدود فحبيبةُ قلبكَ.. يا ولدي نائمةٌ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً