ديوان لسان الدين بن الخطيب
شارك هذه القصيدة

وذي حِيَلٍ يُعْيِ التّقيّةَ أمْرُهُ

مَكايِدُهُ في لُجّةِ اللّيْلِ تَسْبَحُ

يُدبُّ شُبولَ اللّيثِ والليْثُ ساهِرٌ

ويَسْرِقُ نابَ الكَلْبِ والكلْبُ يَنْبَحُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان لسان الدين بن الخطيب، شعراء العصر الأندلسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
لسان الدين بن الخطيب

لسان الدين بن الخطيب

محمد بن عبد الله بن سعيد بن عبد الله بن سعيد بن علي بن أحمد السّلماني الخطيب و يكنى أبا عبد الله، هو شاعر وكاتب وفقيه مالكي ومؤرخ وفيلسوف وطبيب وسياسي من الأندلس

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أسامة بن منقذ
أسامة بن منقذ

ما كف كفي عن جودي بموجودي

ما كفَّ كفِّيَ عن جودي بموجودي ما كفَّ كفِّيَ عن جودي بموجودي في اليُسرِ أبذُل مَيْسوري وأبذُلُ في عُسري لطالبِ رفدي شَطْر مَوجودي Recommend0 هل

ابن الوردي

أيها الفاضل الذي عزلوه

أيُّها الفاضلُ الذي عزلُوهُ فتبسمتُ مِنْ غبونٍ وضنكِ صدَّقَ الناقلونَ هذا ولكنْ لا تَشَفٍّ تبسُّمي بلْ تشكِّي ومِنْ الضحكِ ما يكونُ لحزنٍ ومنَ الحزن ما

ديوان القاضي الفاضل
القاضي الفاضل

لكم في زبور الله يا مبلغي الذكر

لَكُم في زَبورِ اللَهِ يا مُبلِغي الذِكرِ وِراثَةُ هَذي الأَرضِ وَالخَلقِ وَالأَمرِ فَلا تَحسَبوا مِصراً تُخَصُّ بِمُلكِكُم فَلا مِصرَ إِلّا سَوفَ يَلجا إِلى مِصرِ وَإِنَّ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

أبو الأنواء في بخل الجار

قومٌ إِذا أكلُوا أَخْفَوا كَلامَهُمْ واستوثقوا من رِتاجِ البابِ والدارِ لا يقبسُ الجارُ منهم فَضْلَ نارِهمُ ولا تَكِفُّ يدٌ عن حُرْمةِ الجارِ – أبو الأنواء Recommend0

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً