وخبرتماني أن تيماء منزل

ديوان قيس بن ذريح
شارك هذه القصيدة

وَخَبَّرتُماني أَنَّ تَيماءَ مَنزِلٌ

لِلَيلى إِذا ما الصَيفُ أَلقى المَراسِيا

فَهَذي شُهورُ الصَيفِ عَنّا قَدِ اِنقَضَت

فَما لِلنَوى تَرمي بَليلي المَرامِيا

أَعُدُّ اللَيالي وَالشُهورُ وَلا أَرى

غَرامي بِكُم يَزدادُ إِلّا تَمادِيا

فَيا جَبَلَي نَعمانَ إِن آنَ بُعدُهُم

فَإِنّي سَأَكسوكَ دُموعَ الجَوارِيا

فَلَو كانَ واشٍ بِاليَمامَةِ دارُهُ

وَداري بِأَعلى حَضرَمَوتَ اِهتَدى لِيا

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان قيس بن ذريح، شعراء العصر الأموي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
قيس بن ذريح

قيس بن ذريح

قيس بن ذريح الليثي الكناني والملقب بمجنون لبنى، شاعر غزل عربي، من المتيمين، من أهل الحجاز. وهو أحد القيسين الشاعرين المتيمين والآخر هو قيس بن الملوح "مجنون ليلى"

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ابن عبد ربه

متى أشفي غليلي

متى أَشْفي غَليلي بِنَيلٍ مِنْ بخيلِ غَزالٌ ليسَ لي منْهُ سوى الحزنِ الطَّويلِ جميلُ الوجهِ أخْلاني منَ الصَّبرِ الجميلِ حملتُ الضَّيمَ فيهِ من حسُودٍ وَعَذولِ

ديوان عبد الغني النابلسي
عبد الغني النابلسي

رأيت خيال الظل أكبر عبرة

رأيت خيال الظل أكبر عبرة يلوح بها معنى الكمال لأحداقي وفي كل موجود على الحق آية لمن هو في علم الحقيقة راقي شخوص وأشباح تمر

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

كم غافل أودى به الموت

كَم غافِلٍ أَودى بِهِ المَوتُ لَم يَأخُذِ الءُهبَةَ لِلفَوتِ مَن لَم تَزُل نِعمَتُهُ قَبلَهُ زالَ عَنِ النِعمَةِ بِالمَوتِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العتاهية،

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر قيس بن الملوح - ألا ليت عيني قد رأت من راكم

شعر قيس بن الملوح – ألا ليت عيني قد رأت من راكم

لَحى اللَهُ أَقواماً يَقولونَ إِنَّنا وَجَدنا الهَوى في النَأيِ لِلصَبِّ شافِيا فَما بالُ قَلبي هَدَّهُ الشَوقُ وَالهَوى وَأَنضَجَ حَرُّ البَينِ مِنّي فُؤادِيا أَلا لَيتَ عَيني

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً