وجود وأشيا ما لهن وجود

ديوان عبد الغني النابلسي

وجود وأشيا ما لهن وجودُ

فتبدو به منه له وتعودُ

ملابس نور في هياكل ظلمة

لهن اعتراف بالهوى وحجود

على طبق ما في العلم والعلم واحد

قديم بأشيا ما لهن نفود

فحيث وجود لاح بعد خفائه

يلوح بشيء مدة ويجود

وتتبعه الأسماء مطلقة به

على حسب الأشياء وهي قيود

فسميت الأكوان باسم حدوثها

سماء وأرض صخرة وعمود

وما هو إلا الأمر وهو عوالم

سوائل فيها للعقول جمود

وروح وأرواح كشمس أشعة

بها يكرم المبدي لها ويجود

تكاتف منها النشو وهي لطيفة

لصيغة علم الغيب وهو حدود

على صورة الماء الحياة به بدت

وصورة علم بالهواء ترود

وفي صورة النار الإرادة صورة

وقدرته نحو التراب تقود

وما صور الأسماء أجمعها سوى

تفاصيل أفلاك وهن رصود

ودارت كما دارت قديماً فانتجت

حوادثها الإيقاظ وهي رقود

فكان جماداً والنبات كلاهما

حقائق معنى الغيب عنه وفود

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان عبد الغني النابلسي، شعراء العصر العثماني، قصائد
لقد قمنا بعمل استبيان سريع مكون من 10 أسئلة لاستطلاع أراءكم حول مستوى الخدمات المقدمة من خلالنا للعمل على تحسينها وتطويرها  نرجو منكم تعبئة هذه الاستبانة شاكرين لكم حسن تعاونكم. رابط الاستبيان  

قد يعجبك أيضاً

جدارية لمحمود درويش

هذا هُوَ اسمُكَ / قالتِ امرأةٌ ، وغابتْ في المَمَرِّ اللولبيِّ… أرى السماءَ هُنَاكَ في مُتَناوَلِ الأَيدي . ويحملُني جناحُ حمامةٍ بيضاءَ صَوْبَ طُفُولَةٍ أَخرى…

تعليقات