وبيض كدود القز زاد اشتباهها

ديوان لسان الدين بن الخطيب

وبِيضٍ كَدودِ القَزِّ زادَ اشتِباهُها

وأفْرَطَ حتّى بالتّكونِ في التّوتِ

تعَجّبْتُ مِنْها في بَنادِقِ جَوْهَرٍ

يُزَيِّنُها ما احْمَرّ منها بِياقوتِ

نشرت في ديوان لسان الدين بن الخطيب، شعراء العصر الأندلسي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

وبيض من النسج القديم كأنها

وَبيضٍ مِنَ النَسجِ القَديمِ كَأَنَّها نِهاءٌ بِقاعٍ ماؤُها مُتَرايِعُ تُصَفِّقُها هوجُ الرِياحِ إِذا صَفَت وَتَعقُبُها الأَمطارُ فَالماءُ راجِعُ نشرت في الشعراء المخضرمون، ديوان كعب بن…

وبيض رفعنا عن متونها

وَبيضٍ رَفَعنا عَن مُتونِها سَماوَةَ جَونٍ كَالخَباءِ المُقَوَّضِ هَجومٍ عَلَيها نَفسَهُ غَيرَ أَنَّهُ مَتى يُرمَ في عَينَيهِ بِالشَبحِ يَنهَضُ يُصَرِّفُ لِلأَصواتِ مِن كُلِّ جانِبٍ سِماخاً…

شعر علي بن إسحاق الزاهي – وبيض بألحاظ العيون كأنما

وبْيِضٍ بألحاظ العيون كأنَّما هَزَزْنَ سيوفاً واستللن خناجرا تصدّين لي يوماً بِمْنِعَرِج اللِّوى فغادَرْنَ قلبي بالتصبُّر غادرا سَفَرْنَ بُدُوْرَاً وانْتقبْنَ أهِلَّةً ومِلْنَ غصوناً والتفَتْنَ جاذرا…

تعليقات