وبدر دجى شعر متى برقت به

شارك هذه القصيدة

وَبَدرُ دُجى شِعرِ مَتى بَرَقَت بِهِ

شُموسُ الحُمَيّا أَشرَقَت مِن مُحَيّاهُ

صَفاهُ بِهِ يَبدو لِرائيهِ وَصفَهُ

فَلَو جالَ فيهِ الفِكرَ لِلعَينِ جَلّاهُ

فَلا لَطَفَ إِلّا وَهوَ جِسمٌ لِلُطفِهِ

وَمَعنى مَعاني الكُلِّ في الكُلِّ مَعناهُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان المكزون السنجاري، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
المكزون السنجاري

المكزون السنجاري

المكزون السِّنجاري (583 - 638 هـ / 1187 - 1240 م)، هو الأمير عز الدين أبو محمد الحسن ابن يوسف بن مكزون بن خضر بن عبد الله بن محمد السنجاري. كاتب، وشاعر، وأديب وفقيه

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو نواس
أبو نواس

وندمان يرى غبنا عليه

وَنَدمانٍ يَرى غَبَناً عَلَيهِ بِأَن يُمسي وَلَيسَ لَهُ اِنتِشاءُ إِذا نَبَّهتَهُ مِن نَومِ سُكرٍ كَفاهُ مَرَّةً مِنكَ النِداءُ فَلَيسَ بِقائِلٍ لَكَ إيهِ دَعني وَلا مُستَخبِرٍ

ديوان صفي الدين الحلي
صفي الدين الحلي

ترك التكلف فيما قد خدمت به

تَركُ التَكَلُّفِ فيما قَد خَدَمتُ بِهِ أَولى مِنَ المَطلِ وَالإِخلافِ وَالمَلَلِ وَرُبَّ قائِلِ قَولٍ قَصَّرَت يَدَهُ يَدُ الخُطوبِ فَصَدَّتهُ عَنِ العَمَلِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

ديوان الأمير الصنعاني
محمد بن إسماعيل الصنعاني

بمصطكي القهوة في

بمصطكي القهوة في فنجانها المذهب سطور لاذ فوقها بَرَادة من ذهب Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الأمير الصنعاني، شعراء العصر العثماني، قصائد

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر كثير عزة - لا يعرف الحزن إلا كل من عشقا

شعر كثير عزة – لا يعرف الحزن إلا كل من عشقا

لا يَعْرِف الحزْنَ إِلاَّ كُلُّ مَنْ عَشِقا و َلَيْسَ مَنْ قالَ إِنِّي عَاشِقٌ صَدَقا لِلْعَاشِقِيْنَ نُحولٌ يُعْرَفونَ بِهِ مِنْ طُولِ مَا حَالَفوا الأَحْزَانَ والأَرَقا —

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً