وإني لمكرام لسادات مالك

ديوان الأحوص الأنصاري
شارك هذه القصيدة

وَإِنّي لَمِكرامٌ لساداتِ مالِكٍ

وَإِنّي لِنوكى مالِكٍ لَسَبوبُ

وَإِنّي عَلى الحِلمِ الَّذي مِن سَجيَّتي

لَحَمّالُ أَضغانٍ لَهُنَّ طَلُوبُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الأحوص الأنصاري، شعراء العصر الأموي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
الأحوص

الأحوص

عبد الله بن محمد بن عبد الله بن عاصم بن ثابت الأنصاري، من شعراء العصر الأموي، توفي ب دمشق سنة 105 هـ/723 م، من بني ضبيعة، لقب بالأحوص لضيق في عينه، شاعر إسلامي أموي هجّاء، صافي الديباجة، من طبقة جميل بن معمر ونصيب، وكان معاصرا لجرير والفرزدق. من سكان المدينة، وفد على الوليد بن عبد الملك في دمشق الشام فأكرمه ثم بلغه عنه ما ساءه من سيرته فرده إلى المدينة وأمر بجلده فجلد ونفي إلى دهلك وهي جزيرة بين اليمن والحبشة، كان بنو أمية ينفون إليها من يسخطون عليه.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان عبد الغني النابلسي
عبد الغني النابلسي

حبي الذي بين موتي والبقا خير

حبي الذي بين موتي والبقا خُيِّرْ والعقل مني بأنواع الجفا حُيِّرْ لم يكفه أن جسمي بالضنى غُيِّرْ حتى جفاني وبالأسقام لي عُيِّرْ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

وتاجر قلت له إذا رنا

وتاجر قلت له إذا رَنا رفقاً بقلبٍ صبره حائر ومقلة تنهب طيب الكرى منها على عينك يا تاجر Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن نباته

ديوان الشاب الظريف
الشاب الظريف

أحب عليا وهو سؤلي وبغيتي

أُحِبُّ عَليّاً وهو سُؤْلي وَبُغْيتي وَمَا زَار إلّا قُلْتُ أَهْلاً ومَرْحَبَا فَيا لَيْتَ شِعْرِي عِنْدمَا رَاحَ مُغْرَماً بِقَتْلِيَ مَغْرىً ظَنَّنَي فيهِ مُرْحِباً Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر أبو العتاهية - كم من سفيه غاظني سفها

شعر أبو العتاهية – كم من سفيه غاظني سفها

كَم مِن سَفيهٍ غاظَني سَفهاً فَشَفَيتُ نَفسي مِنهُ بِالحِلمِ وَكَفَيتُ نَفسي ظُلمَ عادِيَتي وَمَنَحتُ صَفوَ مَوَدَّتي سِلمي وَلَقَد رُزِقتُ لِظالِمي غِلَظاً وَرَحِمتُهُ إِذ لَجَّ في

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً