وأغيد شق لي فيه قميص تقى

ديوان القاضي الفاضل
شارك هذه القصيدة

وَأَغيَدٍ شُقَّ لي فيهِ قَميصُ تُقىً

وَفاضَ دَمعي عَلَيهِ مِن دَمٍ سَرِبِ

سَتَرتُهُ مِن عَذولٍ إِن رَضيتُ بِأَن

أَموتَ فيهِ فَما مَعناهُ بِالغَضَبِ

فَهوَ القَيمصُ الَّذي جِئتُ العِشاءَ بِهِ

وَما أَتَيتُ عَلَيهِ بِالدَمِ الكَذِبِ

وَلا مَنِيَّةَ إِلّا قَبلَها سَبَبٌ

وَجَفنُهُ لِلمَنايا أَوكَدُ السَبَبِ

وَأَسطُرُ الحُسنِ في عَينَيهِ واضِحَةٌ

وَزادَ إيضاحَها شَكلٌ مِنَ الهَدَبِ

كَالسُحبِ مُسوَدَّةَ المَرأى وَدانِيَةً

وَفي جُفوني أَرى مُستَودَع السُحُبِ

تَقَدَّمَت هُدبُكَ الأَجفانَ شائِكَةً

مِثلَ السِهامِ الَّتي أَنذَرنَ بِالقُضُبِ

فاضَت عَلَيهِ دُموعي فِضَّةً فَإِذا

أَغلى الوِصالَ شَراهُ الجَفنُ بِالذَهَبِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان القاضي الفاضل، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
القاضي الفاضل

القاضي الفاضل

عبد الرحيم البيساني، المعروف بالقاضي الفاضل (526هـ - 596هـ) أحد الأئمة الكتَّاب، ووزير السلطان صلاح الدين الأيوبي.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ابن الوردي

أحدث عن أهل التزهد والتقى

أحدِّثُ عنْ أهلِ التزهدِ والتقى وأجلو معانيهم وما أنا منهمُ فلمْ تلقَ غيري طالحاً ظُنَّ صالحاً ولمْ تَرَ قبلي ميتاً يتكلمُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

ديوان ابن مليك الحموي
ابن مليك الحموي

باكر إلى زهر الرياض واسقني

باكر إلى زهر الرياض واسقني كاس الطلا فالراح راح الأنفس أو ما ترى نصب الربيع خيامه فالروض فوق مطرف من سندس Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

ديوان ابن الرومي
ابن الرومي

يعقوب ويل أبيك أية هوة

يعقوبُ ويلَ أبيك أيَّةُ هُوةٍ دلّاك في لهواتِها الإقدامُ بل أيُّ شأنٍ رمتَ مني لم يكن لولا سفاهُك مثلهُ فيرامُ حاولتَهُ والهولُ يزخرُ دونَه كالبحرِ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر عبيد المدائني - ومن لم يغمض عينه عن صديقه

شعر عبيد المدائني – ومن لم يغمض عينه عن صديقه

وَمَنْ لَمْ يُغَمِّضْ عَيْنَهُ عَنْ صَدِيقِهِ وَعَنْ بَعْضِ مَا فِيهِ يَمُتْ وَهْوَ عَاتِبُ وَمَنْ يَتَّبِعْ جَاهِدًا كُلَّ عَثْرَةٍ يَجِدْهَا وَلا يَسْلَمْ لَهُ الدَّهْرُ صَاحِبُ —

شعر أبو تمام - بيضاء يصرعها الصبا عبث الصبا

شعر أبو تمام – بيضاء يصرعها الصبا عبث الصبا

أَرَأَيتَ أَيُّ سَوالِفٍ وَخُدودِ عَنَّت لَنا بَينَ اللِوى فَزَرودِ أَترابُ غافِلَةِ اللَيالي أَلَّفَت عُقَدَ الهَوى في يارَقِ وَعُقودِ بَيضاءُ يَصرَعُها الصِبا عَبَثَ الصَبا أُصُلاً بِخوطِ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً