هممت بيعلى أن أغشي رأسه

ديوان الأخطل
شارك هذه القصيدة

هَمَمتُ بِيَعلى أَن أُغَشِّيَ رَأسَهُ

حُساماً إِذا ما خالَطَ العَظمَ أَقصَدا

لَقَد خَرَطوا مِنّي لَأَعبُرَ هارِباً

يُبادِرُ ضَوءَ الصُبحِ سَهماً خَفيدَدا

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الأخطل، شعراء العصر الأموي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
الأخطل

الأخطل

الأخطل التغلبي ويكنى أبو مالك ولد عام 19 هـ، الموافق عام 640م، وهو شاعر عربي وينتمي إلى قبيلة تغلب العربية ، وكان نصرانيا، شاعر مصقول الألفاظ، حسن الديباجة، في شعره إبداع. وهو أحد الثلاثة المتفق على أنهم أشعر أهل عصرهم: جرير والفرزدق والأخطل.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان بهاء الدين زهير
بهاء الدين زهير

برسم الغزاة وضرب العداة

بِرَسمِ الغُزاةِ وَضَربِ العُداةِ بِكَفِّ هُمامٍ رَفيعِ الهِمَم تَراهُ إِذا اِهتَزَّ في كَفِّهِ كَخاطِفِ بَرقٍ سَرى في الظُلَم Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان بهاء الدين

ديوان ابن الساعاتي
ابن الساعاتي

هي دار مية يا طليق العدل

هيَ دار ميَّةَ يا طليق العدَّلِ فقفِ المطايا أن وقفتَ بمنزلِ فهناك أفواهُ البروق ضواحكٌ والدَّوحُ راقصةٌ لشدو البلبل ما بين درعٍ من غديرٍ مانعٍ

ديوان الطغرائي
الطغرائي

قالوا صبرت على المكروه من نفر

قالوا صبرتَ على المكروهِ من نَفَرٍ لو شئتَ حكَّمْتَ فيهمْ كفَّ مُنتَصِرِ تعدو عليكَ رجالٌ لو هممتَ بهِمْ صاروا فرائسَ بين النابِ والظُّفُرِ تُغْضِي إِلى

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر ابن الدهان - ما كان ضرك لو غمزت بحاجب

شعر ابن الدهان – ما كان ضرك لو غمزت بحاجب

ٌكَمْ قَد هَجَرتِ إِذ التَواصُلُ مُكسِب وَضَررتِ قادِرَةً عَلى أَن تنفَعي ما كانَ ضرّكِ لَو غَمَزتِ بِحاجِبٍ ِعِندَ التَفَرُّقِ أَو أَشَرتِ باصبَع وَوَعدتِني ان عُدت

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً