نهاني عقلي عن أمور كثيرة

ديوان أبو العلاء المعري
شارك هذه القصيدة

نَهانِيَ عَقلي عَن أُمورٍ كَثيرَةٍ

وَطَبعي إِلَيها بِالغَريزَةِ جاذِبي

وَمِمّا أَدامَ الرُزءَ تَكذيبُ صادِقٍ

عَلى خُبرَةٍ مِنّا وَتَصديقُ كاذِبِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العلاء المعري، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري (363 هـ - 449 هـ) (973 -1057م) هو أحمد بن عبد الله بن سليمان القضاعي التنوخي المعري، شاعر ومفكر ونحوي وأديب من عصر الدولة العباسية، ولد وتوفي في معرة النعمان في محافظة إدلب وإليها يُنسب. لُقب بـرهين المحبسين أي محبس العمى ومحبس البيت وذلك لأنه قد اعتزل الناس بعد عودته من بغداد حتى وفاته.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان القاضي الفاضل
القاضي الفاضل

فلا حلت الأيام عقد زمامه

فلا حَلَّتِ الأَيّامُ عَقدَ زِمامِهِ وَلا سَلَبَتهُ الشَمسُ ظِلَّ رِواقِهِ وَإِنّي لَمُشتاقٌ إِلى رَشفِ تَربِهِ وَإِلقاءِ صَدري فَوقَهُ بِعِناقِهِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان القاضي

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

يا رب عيشة ذي الضلال خسار

يا رَبِّ عيشَةُ ذي الضَلالِ خَسارُ أَطلِق أَسيرَكَ فَالحَياةُ إِسارُ وَكَأَنَّ عُمرَ المَرءِ شُقَّةُ ظاعِنٍ تُسرى بِأَنفاسٍ لَهُ وَتُسارُ وَكَأَنَّما الدُنِّيا كَعابٌ أَيُّنا رَجّى لَها

ديوان الإمام الشافعي
الإمام الشافعي

أرى حمرا ترعى وتعلف ما تهوى

أَرَى حُمُراً تَرعَى وَتُعلَفُ ما تَهوى وَأُسداً جِياعاً تَظمَأُ الدَّهرَ لا تُروى وَأَشرافَ قَومٍ لا يَنالونَ قوتَهُم وَقَوماً لِئاماً تَأكُلُ المَنَّ وَالسَلوى قَضاءٌ لِدَيّانِ الخَلائِقِ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر قيس بن الملوح - فأنتم منى قلبي وسؤلي وبغيتي

شعر قيس بن الملوح – فأنتم منى قلبي وسؤلي وبغيتي

عَلَيكِ سَلامٌ لا سَلامَ مُوَدِّعٍ وَأَنتِ مِنى نَفسي وَأَنتِ سُرورُها فَحُبُّكِ في قَلبي مُقيمٌ مُصَوَّرٌ وَحُبُّكِ في الأَحشاءِ وَسطَ ضَميرُها فَأَنتُم مُنى قَلبي وَسُؤلي وَبُغيَتي

شعر ربيعة بن مقروم - وذكرني العهد أيامها

شعر ربيعة بن مقروم – وذكرني العهد أيامها

وذكَّرَني العَهْدَ أَيَّامُهَا فَهَاجَ التَّذَكُّرُ قلباً سَقِيماً فَفَاضَتْ دُمُوعِي فَنَهْنَهْتُها عَلَى لِحْيَتِي ورِدَائي سُجُومَا — ربيعة بن مقروم شرح أبيات الشعر: 2:  نهنهتها: كففتها. سجوما:

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً