نعوذ بالرحمن من مثلها

نعوذ بالرحمن من مثلها

نعوذُ بالرحمنِ مِنْ مثلها

زلزلةٌ أسهرتِ الأعينا

قدْ واثبتْ بالهجمِ مَنْ لا عصى

وعاقبتْ بالرجمِ مَنْ لا زنى

حكمُ عزيزٍ قادرٍ قاهرٍ

في كلِّ حالٍ لمْ يزلْ محسنا

نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

بك من حادث الزمان نعوذ

بِكَ مِن حادِثِ الزَمانِ نَعوذُ وَبِأَبوابِكَ الشِرافِ نَلوذُ وَلَكَ الأَنعُمُ الَّتي كُلَّ حَدسٍ بَينَنا غَيرَ شُكرِها مَنبوذُ يا مَليكاً لِلمالِ مِنهُ نَفادٌ وَلِآرائِهِ الشِرافِ نُفوذُ…

تعليقات