مني قلق ومن سليمى ملق

ديوان ناصح الدين الأرجاني

منّي قَلَقٌ ومن سُلَيمَى مَلَقُ

مُذْ مَفْرِقُها دُجىً وفَرْقي فَلَقُ

لا غَرْو إذا رأيتَنا نَفتَرِقُ

الصَبْحُ معَ الظّلامِ لا يَتّفِقُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الأرجاني، شعراء العصر الأندلسي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

بديع الزمان الهمذاني – المقامة المضيرية

”” حَدَّثَنا عِيسَى بْنُ هِشامٍ قَالَ: كُنْتُ بِالبَصْرَةِ، وَمَعِي أَبُو الفَتْحِ الإِسْكَنْدَرِيُّ رَجُلُ الفَصَاحَةِ يَدْعُوهَا فَتُجِيبُهُ، وَالبَلاغَةِ يَأَمُرُهَا فَتُطِيعُهُ، وَحَضَرْنَا مَعْهُ دَعْوَةَ بَعْضِ التُّجَّارِ، فَقُدِمَتْ…

تعليقات