مستهام دمعه سافح

مستهام دمعه سافح

مُسْتَهامٌ دَمْعُهُ سَافِحُ

بَيْنَ جَفْنَيْهِ هَوىً قادِحُ

كُلَّما أَمَّ سَبيلَ الهُدى

عافَهُ السانِحُ وَالبارِحُ

حلَّ فيما بَيْنَ أعدائِهِ

وَهْوَ عَنْ أحْبابِهِ نازِحُ

أَيُّها القادِحُ نارَ الهوى

اصْلَها يا أَيُّها القادِحُ

نشرت في ديوان ابن عبد ربه، شعراء العصر الأندلسي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

أية نار قدح القادح

أَيَّةُ نارٍ قَدَحَ القادِحُ وَأَيُّ جِدٍّ بَلَغَ المازِحُ لِلَّهِ دَرُّ الشَيبِ مِن واعِظٍ وَناصِحٍ لَو سُمِعَ الناصِحُ يَأبى الفَتى إِلّا اتِّباعَ الهَوى وَمَنهَجُ الحَقِّ لَهُ…

أهلا بشهب عند إشراقها

أَهلاً بِشُهبٍ عِندَ إِشراقِها يُجلى الدُجى مِن نورِها الواضِحِ تُنضِبُ بَحرَ اللَيلِ إِذ تَغتَدي ناهِلَةً مِن لُجِّهِ الطافِحِ كَأَنَّما أَيمانُها عَزمَةٌ مِن عَزَماتِ المَلِكِ الصالِحِ…

شعر أبو القاسم الشابي – أيها الحب قد جرعت بك الحزن كؤوسا

أَيُّها الحُبُّ أنتَ سِرُّ بَلائِي وهُمُومي وَرَوْعَتي وعَنَائي ونُحُولي وأَدْمُعي وعَذَابي وسُقَامي وَلَوْعَتي وشَقَائي أَيُّها الحُبُّ أَنتَ سِرُّ وُجُودي وحَيَاتي وعِزَّتي وإبَائي وشُعاعِي ما بينَ…

تعليقات