مثل الفتى عند التغرب والنوى

ديوان أبو العلاء المعري
شارك هذه القصيدة

مَثَلُ الفَتى عِندَ التَغَرُّبِ وَالنَوى

مَثَلُ الشَرارَةِ إِن تُفارِق نارَها

إِن صادَفَت أَرضاً أَرَتكَ خُمودَها

أَو وافَقَت أُكُلاً أَرَتكَ مَنارَها

وَلَبِئسَ نَفسُ المَرءِ نَفسٌ حَسَّنَت

فِعلَ القَبيحِ لَهُ فَنَصَّ شَنارَها

وَرهاءُ مُفسِدَةٌ أَهانَت عِرضَها

حَتّى أُصيبَ وَأَكرَمَت دينارَها

وَأَساءَ ناكِحُ زَوجَةٍ نَصرانَةٍ

قَطَعَت لِأَجلِ نِكاحِهِ زِنّارَها

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العلاء المعري، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري (363 هـ - 449 هـ) (973 -1057م) هو أحمد بن عبد الله بن سليمان القضاعي التنوخي المعري، شاعر ومفكر ونحوي وأديب من عصر الدولة العباسية، ولد وتوفي في معرة النعمان في محافظة إدلب وإليها يُنسب. لُقب بـرهين المحبسين أي محبس العمى ومحبس البيت وذلك لأنه قد اعتزل الناس بعد عودته من بغداد حتى وفاته.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان حسان بن ثابت
حسان بن ثابت

ورثنا من البهلول عمرو بن عامر

وَرِثنا مِنَ البُهلولِ عَمروُ بنِ عامِرٍ وَحارِثَةَ الغِطريفِ مَجداً مُؤَثَّلا مَواريثَ مِن أَبناءِ نَبتِ بنِ مالِكٍ وَنَبتَ اِبنِ إِسماعيلَ ما إِن تَحَوَّلا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

المكزون السنجاري

صقال سوالف وجه الحبيب

صِقالُ سَوالِفِ وَجهِ الحَبيبِ أَراني بِها هُدبَ عَيني عَذارا وَساحِرُ أَجفانِهِ أَشهَدُ النَوا ظِرَ في ماءِ خَدَّيهِ نارا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان المكزون السنجاري،

ديوان ابن الفارض
ابن الفارض

العاذل كالعاذر عندي يا قوم

العاذلُ كالعاذِرِ عندي يا قوم أهدَى لي من أهواه في طَيفِ اللوم لاأعتَبُهُ ان يزرْ في حُلُمي فالسمعُ يَرى ما لا يُري طيف النوم Recommend0

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر صفي الدين الحلي - يا من يقبل للوداع أناملي

شعر صفي الدين الحلي – يا من يقبل للوداع أناملي

حتى بَدا فَلَقُ الصّباحِ، فَراعَهُ؛ إنّ الصباح هوَ العدوُّ الأزرقُ فهُناكَ أومَا للوَداعِ مُقَبِّلاً كفّيّ، وهيَ بذَيلِهِ تَتَعَلّقُ يا مَنْ يُقَبّلُ للوَداعِ أنامِلي! إنّي إلى

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً