متى تغمز ذراع مجاشعي

ديوان جرير

مَتى تَغمِز ذِراعَ مُجاشِعِيٍّ

تَجِد لَحماً وَلَيسَ عَلى عِظامِ

فَما صَدَقَ اللِقاءَ مُجاشِعِيٌّ

وَما جَمَعَ القَناةَ مَعَ اللِجامِ

تُوَلّونَ الظُهورَ إِذا لُقيتُم

وَتُدنونَ الصُدورَ مِنَ الطَعامِ

نشرت في ديوان جرير، شعراء العصر الأموي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

تعليقات