متهلل زجل تحن رواعد

ديوان ابن الرومي

متهلل زجل تحنُّ رواعدٌ

في حجرتيه وتستطير بروقُ

سدت أوائله سبيل أواخر

لم يدر سائقهن كيف يسوق

فسجا وأسعد حالبيه بدرة

منه سواعدُ ثرَّةٌ وعروق

وتنفست فيه الصبا فتبجست

منه الكلى فأديمه معقوق

حتى إذا قُضيت لقيعان الملا

عنه حقوق بعدهن حقوق

طفقت رواياه تجر مزادها

فوق الربا ومزادها مشقوق

وتضاحك الروض الكئيب لصوبه

حتى تفتق نوره المرتوق

وتنسمت نفحاته فكأنه

مسك تضوع فأره مفتوق

وتغرد المُكَّاء فيه كأنه

طَرِبٌ تعلَّل بالغناء مَشوق

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الرومي، شعراء العصر العباسي، قصائد
لقد قمنا بعمل استبيان سريع مكون من 10 أسئلة لاستطلاع أراءكم حول مستوى الخدمات المقدمة من خلالنا للعمل على تحسينها وتطويرها  نرجو منكم تعبئة هذه الاستبانة شاكرين لكم حسن تعاونكم. رابط الاستبيان  

قد يعجبك أيضاً

بديع الزمان الهمذاني – المقامة المضيرية

”” حَدَّثَنا عِيسَى بْنُ هِشامٍ قَالَ: كُنْتُ بِالبَصْرَةِ، وَمَعِي أَبُو الفَتْحِ الإِسْكَنْدَرِيُّ رَجُلُ الفَصَاحَةِ يَدْعُوهَا فَتُجِيبُهُ، وَالبَلاغَةِ يَأَمُرُهَا فَتُطِيعُهُ، وَحَضَرْنَا مَعْهُ دَعْوَةَ بَعْضِ التُّجَّارِ، فَقُدِمَتْ…

تعليقات