ما السود كالبيض وصل السود منقصة

ما السود كالبيض وصل السود منقصة

ما السودُ كالبيضِ وَصْلُ السودِ مَنْقَصةٌ

فعدْ عنهنَّ واذكرْ خجلةَ الحَبَلِ

وارجعْ إلى الحقِّ والطبعِ السليمِ تجدْ

في طلعةِ الشمسِ ما يغنيكَ عَنْ زُحَلِ

نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

تعليقات